سماعات الأذن الطبية بأنواعها المختلفة ومميزات كل منها

أنواع سماعات الأذن الطبية

إذا كنت تعاني من مشاكل في السمع وتحتاج إلى سماعات الأذن الطبية فسوف تتعرف في هذا المقال على السماعات الطبية و أنواعها ومميزات كل منها وجميع المعلومات المهمة عنها وكيفية عمل السماعات الطبية.

أنواع سماعات الأذن الطبية :

السماعات التي توضع في القناة (ITC)

توضع الأجزاء الفعالة من هذه السماعات في صيوان الأذن وبذلك توضع كامل السماعة ضمن الأذن.

تتميز السماعة المركبة داخل قناة الأذن بأنها:

  • أقل وضوحًا في الأذن عن التصميمات الأكبر حجمًا.
  • توفر ميزات لا تلائم السماعة المركبة بالكامل في عمق قناة الأذن، ولكن قد يكون من الصعب التحكم فيها بسبب صغر حجمها.
  • عرضة للانسداد بواسطة شمع الأذن.

السماعات التي توضع خلف الأذن (BTE)

توضع هذه السماعات خلف الأذن وترسل الصوت إلى الأذن من خلال إما قالب يوضع على صيوان الأذن وإما رأس ناعم صغير (يسمى التجهيز المفتوح).

يتم تثبيت السماعة المركبة خلف الأذن (BTE) في أعلى الأذن وتستقر خلفها.

تتميز السماعة المركبة خلف الأذن بأنها:

  • ذات تصميم تقليدي، وهو الأكبر حجمًا من بين سماعات الأذن على الرغم من وجود تصميمات أحدث صغيرة الحجم وانسيابية الشكل ولا تكاد تُرى بالعين.
  • يمكنها تضخيم الصوت بطريقة أكبر من أي طُرز أخرى.
  • قد تلتقط ضجيج الرياح بشكل أكثر من الطرز الأخرى.

السماعات التي توضع في الأذن (ITE)

توضع هذه السماعات في القناة السمعية وصيوان الأذن.

تتميز السماعة المركبة داخل الأذن بأنها:

  • تتضمن ميزات مثل التحكم في الصوت والميكروفونات التوجيهية، ما يجعلها سهلة الضبط.
  • أسهل في إدخالها بشكل عام.
  • تستخدم بطاريات أكبر، ما يسهل التعامل معها ويجعلها تستمر لمدة أطول.
  • عرضة للانسداد بواسطة شمع الأذن.
  • قد تلتقط ضجيج الرياح بشكل أكثر من الأجهزة الأصغر حجمًا.
  • أكثر وضوحًا في الأذن عن الأجهزة الأصغر حجمًا.

السماعات التي توضع بشكلٍ كامل في القناة (CIC)

تدخل هذه السماعات في القناة السمعية أكثر من سماعات ITC.

تتميز السماعة المركبة بالكامل في عمق قناة الأذن بأنها:
  • أصغر نوع من سماعات الأذن وأقلها وضوحًا.
  • أقل احتمالاً لأن تلتقط ضجيج الرياح.
  • تستخدم بطاريات صغيرة جدًا، ما يجعل عمرها أقصر وقد تكون أصعب في التعامل.
  • لا تحتوي على أي ميزات إضافية، مثل التحكم في الصوت أو ميكروفون توجيهي.
  • عرضة للانسداد بواسطة شمع الأذن.

 السماعة المزودة بجهاز استقبال في قناة الأذن أو على الأذن

يتشابه طراز السماعة المزود بجهاز استقبال في قناة الأذن (RIC) والطراز المزود بجهاز استقبال على الأذن (RITE) مع السماعة المركبة خلف الأذن المزودة بمكبر صوت أو جهاز استقبال في القناة أو الأذن. ويوجد سلك رفيع يعمل على توصيل الأجزاء بدلاً من الأنبوب.

تتميز السماعة المزودة بجهاز استقبال في قناة الأذن بأنها:

  • أقل ظهورًا في الجزء الموجود خلف الأذن.
  • عرضة للانسداد بواسطة شمع الأذن.

كيفية عمل سماعات الأذن الطبية

تقوم سماعات الأذن بتضخيم الأصوات بحيث تسمعها بشكل أفضل. وتقوم ميكروفونات صغيرة بالتقاط الأصوات من البيئة المحيطة. تقوم رقاقة حاسوبية بتحويل الصوت الوارد إليها إلى رمز رقمي. بعد ذلك، تقوم بتحليل الصوت وتعديله تبعًا لدرجة نقص السمع لديك واحتياجاتك السمعية ومستوى الأصوات حولك. ثم تتحول الإشارات من جديد إلى موجات صوتية لتصل إلى الأذن عبر مكبرات الصوت.

كيفية اختيار سماعات الأذن الطبية

تختار سماعة الأذن طبقاً لدرجة فقدان السمع عند المريض. وينظم الطاقم الطبي السمعي ذلك باستخدام كمبيوتر لمناسبة احتياجات الجميع. ويشرحون للمريض كيفية استخدام السماعات الأذنية بالإضافة لكيفية العناية بها أيضاً.

هل ترغب بالمزيد من المساعدة ؟

لتوفير عناء البحث عن سماعات الأذن المناسبة لك يمكنك الآن عبر تطبيق شفاء  طلب أى من سماعات الأذن التى تحتاجها لتصلك حتى عندك وبخدمة توصيل مجانية