اختبار مسامية الشعر : أهم خطوة قبل شراء منتجات العناية بشعرك

يسهل التفرقة بين أنواع الشعر من حيث كونه شعر دهني أو جاف أو متقصف ، لكن هل سبق وسمعت عن مسامية الشعر؟ قد يبدو في البداية لفظاً غريباً يصعُب تفسيره، لكن فهمه بالتأكيد سوف يغير من نظرتك لنوع شعرك واختياراتك لمنتجات العناية به، وفيما يلى سنوضح كافة المعلومات عن أنواع الشعر من حيث درجة مساميته وأسهل طريقة لمعرفة نوع شعرك، بالإضافة إلى أهم النصائح للعناية به.

تركيبة الشعر

قبل توضيح ما هى مسامية الشعر، علينا البدء بمعرفة ما هى الطبقات التى تتكون منها بصيلة الشعر الواحدة ، حيث تتكون من 3 طبقات، كالتالى:

قشرة الشَّعرة ( Cuticle): هي الطبقة الخارجية الواقية للشعرة تتكون من قشور صغيرة متراكبة ومتداخلة بعضها مع بعض ويمكننا التعبير عن المسافات فيما بينها بلفظ “مسام الشعر”.

لحاء الشَّعرة (Cortex): هي أكثر طبقات الشعر سمكاً ، تحتوي على ألياف بروتينية وبها صبغة الشعر التي تعطي له لونه المميز.

نخاع الشَّعرة (medulla): هي الطبقة الأعمق والأكثر ليونة ونعومة في الشعرة.

طبقات الشعر

للحفاظ على ليونة وصحة الشعرة، يجب أن يمر الماء والزيوت والمواد المرطبة عبر قشرة الشعرة الخارجية وصولًا إلى طبقة اللحاء.

كلما زاد التقارب بين القشور المكونة لطبقة الشعرة الخارجية (والتي تشبه في تراكبها معًا حجارة المنزل)، تزداد صعوبة مرور الماء والزيوت والمرطبات من خلالها، وبالتالي يقل وصولها للطبقة الداخلية للشعرة، وفي حال كانت المسافات واسعة سيصبح من السهل مرور هذه المواد، لكن من الصعب أن تظل فى الطبقة الداخلية لفترة طويلة.

ماذا هى مسامية الشعر؟

يدل هذا المصطلح على قدرة الشعر على الحفاظ على الزيوت والمرطبات بداخله، وسهولة مرور هذه المواد عبر طبقات الشعر المختلفة.

ترتبط درجة المسامية بمدى الترابط بين قشور الطبقة الخارجية للشعرة، والمسافات التي ما بينهما يطلق عليها “مسام الشعر” لذلك فإنه كلما زادت هذه المسامات ارتفعت درجة مسامية الشعر وزادت قدرته على امتصاص المواد المرطبة (من ماء وزيوت ومرطبات) لكن على الجانب الآخر تقل قدرته على الاحتفاظ بهذا الترطيب.

ما هي أنواع مسامية الشعر؟

ينقسم الشعر من حيث درجة مساميته إلى 3 أنواع كالآتي:

مسامية الشعر المنخفضة (low porosity hair)

في هذا النوع تكون مكونات الطبقة الخارجية للشعرة متماسكة وقريبة للغاية من بعضها البعض مما يصعب مرور الماء والمواد المرطبة إلى داخل الشعرة.

سمات الشعر منخفض المسامية:

  • تظل المنتجات على سطح الشعرة ولا تُمتص بسهولة.
  • لا يبتل الشعر بسهولة عند غسله.
  • يحتاج الشعر لوقت طويل حتى يجف بعد أن يُغسل.

مسامية الشعر المتوسطة (medium porosity hair)

الشعر متوسط المسامية أو المعتدل يتميز بأن قشور الطبقة الخارجية للشعر ليست ملتصقة تمامًا ببعضها البعض ولا مبتعدة كثيراً عن بعضها، وإنما تقترب من بعضها بدرجة كافية لمرور بعض المواد من خلالها، مع قدرة متوسطة على الاحتفاظ بهذه المواد داخل الشعرة.

سمات الشعر متوسط المسامية:

  • يسهل تصفيف الشعر ويمكن المحافظة على شكله لوقت كافٍ.
  • يتحمل الصبغات ويمتص منتجات الترطيب بصورةٍ جيدة.
  • يبدو لامعًا وصحيًا في أغلب الأحيان.
  • لا يحتاج إلى وقت طويل ليجف بعد غسله.
  • استعمال الحرارة والمواد الكيميائية قد يغير من طبيعته بمرور الوقت.

مسامية الشعر العالية (high porosity hair)

قشور الطبقة الخارجية في هذا النوع بعيدة للغاية عن بعضها البعض، مما يسمح بمرور المنتجات بسهولة من الطبقة الخارجية إلى الطبقة الداخلية للشعرة، وبالتالي لا يحتفظ الشعر بترطيبه لوقت كافي.

سمات الشعر عالى المسامية:

  • يمتص الماء ومنتجات ترطيب الشعر بسهولة.
  • من السهل أن يتكسر الشعر أو يتلف.
  • يبدو جافًا وهايش في كثير من الأحيان.
  • لا يحتاج مجهود أو وقت طويل حتى يبتل بالماء كما أنه يجف بسرعة بعد غسله.

أنواع مسامية الشعر

ما هي العوامل التي تؤثر على مسامية الشعر؟

ترتبط مسامية الشعر إلى حد كبير بالجينات، لكن هناك بعض العوامل الأخرى التي قد تؤثر على درجة المسامية، منها:

  • استعمال الحرارة، وأدوات فرد الشعر.
  • الصبغات.
  • معدل غسل الشعر.
  • استعمال المنتجات القاسية على الشعر.
  • التعرض لأشعة الشمس والأشعة فوق البنفسجية.

ما هي أسهل طريقة لاختبار مسامية الشعر؟

واحدة من أسهل وأشهر الطرق لاكتشاف درجة مسامية الشعر هي طريقة الطفو باستعمال كوب من الماء فقط، وإليك الخطوات:

  • غسل الشعر جيدًا باستعمال شامبو مناسب لإزالة أي منتجات أو زيوت متراكمة على الشعر.
  • سحب شعرة واحدة أو أكثر بعد أن يجف الشعر جيدًا ووضعها في كوب من الماء معتدل الحرارة.
  • ملاحظة الشعر لعدة دقائق من حيث درجة طفوه بالنسبة لسطح الماء.

النتائج:

  • في حال ظل الشعر طافيًا فوق سطح الماء فهذا يعني أن الشعر منخفض المسامية.
  • في حال بدأت في الغوص واستقرت في منتصف الكوب تقريبًا دون أن تهبط للقاع فهذا يعني أن الشعر متوسط المسامية.
  • أما إذا غرقت بالكامل لقاع الكوب فهذا يعني أن الشعر عالي المسامية.

اختبار مسامية الشعر

هل يمكن تغيير مسامية الشعر؟

مسامية الشعر قد تتأثر ببعض العوامل، وبالتالي قد تختلف طبيعته من وقت لآخر، لكن تتدخل الجينات في كثيرٍ من الأحيان بحيث تحدد نوع الشعر فلا يمكن تغييره أو التحكم فيه.

لكن هناك بعض الأشياء التي يمكن فعلها لكل نوع من أنواع الشعر بغرض التكيف مع احتياجاته بما يضمن تعزيز رطوبة الشعر، وتسهيل تصفيفه واكتسابه اللمعان والمرونة.

نصائح للعناية بالشعر منخفض المسامية

في حال كان شعرك منخفض المسامية فهذا يعني ضعف امتصاصه لبعض المنتجات لذلك للعناية به ينصح بالتالي:

  • استعمال المنتجات عالية البروتين، فهي أسهل من حيث الامتصاص والمرور عبر الشعر كما أنها لا تتراكم على سطح الشعر أو تسد مسامه.
  • تطبيق البلسم على الشعر المبلل، حيث أن امتزاج البلسم مع الماء يسهل من مروره عبر مسام الشعر.
  • اختيار المنتجات الغنية بالجلسرين والعسل وتجنب المنتجات الغنية بالزيوت أو الزبدة الثقيلة فهي أصعب في الامتصاص وأقل في الترطيب.
  • استعمال الحرارة بالتزامن مع تطبيق البلسم على الشعر قبل غسله، يمكن استعمال قبعة الاستحمام، أو فوطة مبللة في الماء الساخن، لتحسين امتصاص الشعر لمكونات الترطيب قبل غسلها بالماء.

نصائح للعناية بالشعر عالي المسامية

إذا كان شعرك عالي المسامية فهذا يعني ضعف قدرته على الاحتفاظ ببعض المنتجات لذلك للعناية به ينصح بالتالي:

  • اختيار المنتجات الغنية بالزيوت والزبدة مثل زبدة الشيا وغيرها، فهي مكونات ترطيب الشعر ويسهل الاحتفاظ بها داخل الشعر ويصعب مرورها خارجه.
  • استعمال البلسم من النوع الذي يترك على الشعر والمعروف باسم ليف ان (leave-in conditioners) فهو يحافظ على ترطيب الشعر.
  • استعمال منتجات الوقاية من الحرارة قبل تجفيف الشعر لحمايته من التلف.
  • استخدام الماء الفاتر وتجنب استعمال الماء الساخن عند غسل الشعر بالشامبو أو استعمال البلسم.
شارك المقال
د. إسراء عبد الوهاب
د. إسراء عبد الوهاب

مسئولة المحتوي الطبي للأدوية في شفاء ، حاصلة على بكالوريوس العلوم الصيدلية جامعة الأزهر عام ٢٠١٦ ، عملت كصيدلانية بالعديد من الصيدليات الكبرى بالفروع ومراكز الاتصال ومنصات التواصل الاجتماعي المختلفة ، مهتمة بكافة ما يتعلق بالأدوية ومطلعة على أحدث المعلومات الطبية المعتمدة.

المقالات: 492

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *