أهم 4 طرق لعلاج سرطان الثدي | عليك معرفتها

علاج سرطان الثدى

سرطان الثدي من أكثر أنواع السرطان شيوعاً بين النساء، ولكنه يصيب الرجال أيضاً .و يعتبر الكشف المبكر عن سرطان الثدي من الأمور التي تقلل من معدل الوفيات بنسبة كبيرة، بالإضافة إلى الوعي بالأعراض والعلامات و تطور علاجات سرطان الثدي. ومن خلال هذا المقال سنوضح أهم المعلومات عن علاج سرطان الثدي بمراحله المختلفة.

سرطان الثدى :

سرطان الثدى يعني أن عدد من خلايا الثدي بدأت تتكاثر بشكل غير طبيعي و بسرعة أكبر من الخلايا السليمة ويمكن أن تبدأ هذه الخلايا في الإنتشار في جميع أنحاء نسيج الثدي و قد يحدث الإنتشار أيضاً إلى أجزاء أخرى من الجسم.

سرطان الثدى له عدة مراحل تبعاً لمدى إنتشار خلايا السرطان فى الجسم و تتراوح مراحل المرض من المرحلة صفر ( إصابة السرطان للثدى فقط ) إلى المرحلة الرابعة ( إنتشار السرطان إلى أجزاء أخرى من الجسم )

مراحل علاج سرطان الثدي :

بعد التشخيص بسرطان الثدى يقوم الطبيب بتحديد مرحلة المرض و تحديد العلاج المناسب للحالة و يشمل العلاج :

  • الجراحة
  • الإشعاع
  • العلاج الكيميائى
  • العلاج الهرمونى

علاج سرطان الثدي بالجراحة :

الجراحة قد تشمل إستئصال الورم ( يزيل الجراح الورم وجزءًا طفيفًا من الأنسجة السليمة المحيطة بالورم )  أو إستئصال كلى للثدى ( إزالة نسيج الثدي كله ) أو استئصال كلا الثديين المصاب و السليم ( إذا كانت نسبة خطر الإصابة بالسرطان في الثدي السليم عالية أو لسبب وراثي أو تاريخ عائلي قوي من الإصابة بالمرض)

علاج سرطان الثدي بالإشعاع :

الإشعاع عبارة طاقة تستخدم لقتل الخلايا السرطانية و يستخدم الإشعاع عادةً بعد إستئصال الورم في مراحله المبكرة

و من الآثار الجانبية التى قد يسببها الإشعاع :

  • التعب
  • الطفح الجلدي الأحمر الذي يُشبه الحروق في موضع توجيه الإشعاع
  • قد تصبح أنسجة الثدي متورمة أو أكثر صلابة.

العلاج الكيميائى :

تستخدم بعض الأدوية لتدمير خلايا السرطان كما فى حالات :

  •  قبل الجراحة في حالة المصابون بأورام كبيرة بالثدي لتقليل حجم الورم حتى يسهل إزالته بواسطة الجراحة
  •  إنتشار السرطان في أماكن أخرى بالجسم و ذلك لمحاولة السيطرة على السرطان وتقليل الأعراض التي يسببها.
  • إحتمال عودة الإصابة بالسرطان أو إنتشاره في أجزاء أخرى بالجسم و ذلك لتقليل فرصة تكرار الإصابة بمرض السرطان.

و من الآثار الجانبية التى قد يسببها العلاج الكيميائى :

  • سقوط الشعر
  • الغثيان
  • القيء
  • الشعور بالإرهاق
  • زيادة خطر حدوث عدوى.
  • إنقطاع الطمث المبكر ( من التأثيرات الجانبية النادرة )

العلاج الهرمونى :

عند فحص الخلايا السرطانية بالثدى قد يجد الطبيب أن الخلايا السرطانية تعتمد فى نموها على هرمونى الإستروجين و البروجيستيرون اللذان ينتجهما الجسم لذا يتم إعطاء المصاب أدوية تقوم بمنع الخلايا السرطانية من الإستفادة من الهرمونات أو بمنع إنتاج الهرمونات من المبيض.

يُمكن البدء في العلاج الهرموني قبل أو بعد الجراحة لتقليل فرص عودة الإصابة بالسرطان أو لتقليل إنتشاره و السيطرة عليه إذا انتشر السرطان بالفعل.

و يشمل العلاج الهرمونى :

أدوية تقلل تصنيع الجسم لهرمون الإستروجين ( مثبطات الأروماتيز )

تعمل هذه الأدوية على إيقاف عمل الإنزيم (المعروف بإسم إنزيم الأروماتيز ) المسئول عن إنتاج هرمون الإستروجين و بالتالى تقل كمية هرمون الإستروجين الذى ينتجه الجسم و بالتالى يقل نمو الخلايا السرطانية التى تعتمد على هرمون الإستروجين لزيادة نموها

  • تتوافر عادةً على هيئة أقراص.
  • عادةً يتم تناولها مرة واحدة يومياً.
  • يتم تناولها مع أو بدون الطعام وفقاً لما يحدده الطبيب
  • تستخدم لعلاج سرطان الثدى للنساء بعد إنقطاع الطمث
  • يتم إمتصاص الدواء عبر الجلد و الرئة لذا ينصح الحوامل أو من تنوى الحمل بتجنب لمس أقراص الدواء أو إستنشاق أى غبار يخرج من الأقراص

” يوفر لك تطبيق شفاء إمكانية طلب ما تحتاجه من أدوية من الصيدلية وذلك بتصوير الروشتة أو علبة الدواء ليصلك حتى باب المنزل وبتوصيل مجانى “

و من أمثلة هذه الأدوية :

  • دواء اناستروزول ( Anastrozole )

يتوافر فى الصيدلية بإسم : انسترودكس أقراص , انستروزول أقراص , اريميدكس أقراص

  • دواء إكسيميستان ( exemestane )

يتوافر فى الصيدلية بإسم :أقراص ارومازسين 25 مجم

  • دواء ليتروزول ( Letrozole )

يتوافر فى الصيدلية بإسم : أقراص فيمارا 2.5 مجم

أدوية تمنع الخلايا السرطانية من إستخدام الهرمونات لزيادة نموها ( مضادات الأستروجين )

تساعد هذه الأدوية فى إيقاف تأثير هرمون الأستروجين الذى يساعد على نمو بعض أنواع الخلايا السرطانية

و تشمل هذه الأدوية :

دواء فولفيسترانت ( fulvestrant )

  • تتوافر على هيئة حقن فى العضل
  • يتم إعطاءها وفقاً لتعليمات الطبيب
  • عادةً يتم أخذها كل أسبوعين فى أول ثلاث جرعات ثم يتم أخذها مرة واحدة فى الشهر
  • يتوافر فى الصيدلية بإسم : فاسلودكس حقن

دواء تاموكسفين ( Tamoxifen )

  • تتوافر على هيئة أقراص أو شراب
  • يتم إعطاءها وفقاً لتعليمات الطبيب
  • تكون الجرعة عادةً قرص مرة أو مرتين فى اليوم لمدة خمس سنوات ( فى حالة أقراص تاموكسفين )
  • فى بداية العلاج قد تسوء الأعراض ( زيادة ألم العظام , زيادة حجم الورم ) و لكنها تختفى بعد ذلك.
  • يتم امتصاص الدواء عبر الجلد و الرئة لذا على الحامل أو من تنوى الحمل تجنب لمس أقراص الدواء أو إستنشاق أى غبار يخرج من الأقراص
  • يتوافر فى الصيدلية بإسم : حبوب نولفادكس , سولتاموكس شراب

دواء توريميفين ( Toremifene )

  • تتوافر على هيئة أقراص
  • يتم إعطاءها وفقاً لتعليمات الطبيب
  • تكون الجرعة عادةً قرص مرة فى اليوم
  • ينصح بتجنب تناول الجريب فروت أثناء إستخدام الدواء لأن الجريب فروت يزيد من الأعراض الجانبية للدواء
  • يتم امتصاص الدواء عبر الجلد و الرئة لذا على الحامل أو من تنوى الحمل تجنب لمس أقراص الدواء أو إستنشاق أى غبار يخرج من الأقراص
  • يتوافر فى الصيدلية بإسم : فارستون أقراص

أدوية لتثبيط إنتاج الهرمونات من المبيض 

تقوم هذه الأدوية بتقليل إنتاج هرمون الإستروجين ( فى النساء ) و هرمون التستوستيرون ( فى الرجال ) لذا تستخدم لعلاج سرطان الثدى و سرطان البروستاتا و تعمل هذه الأدوية عن طريق زيادة ثم إيقاف إفراز هرمونات تعرف بإسم الغونادوتروبين ( و هى الهرمونات التى تحفز إفراز الهرمونات الجنسية ) مما يؤدى فى النهاية لتثبيط إفراز الهرمونات الجنسية ( الإستروجين و التستوستيرون )

و من أمثلة هذه الأدوية :

دواء غوسيريلين (Goserelin)

  • يتوافر فى الصيدلية بإسم : زولادكس حقن
  • يتوافر بتركيزين هما 3.6 ملجم ( تستخدم مرة كل 4 أسابيع ) و 10.8 ملجم ( يستخدم كل 12 إلى 13 أسبوع )
  • فى بداية العلاج قد تزداد كمية هرمون الأستروجين قبل أن تقل كميته بعد ذلك لذا قد تسوء الأعراض فى بداية العلاج
  • يستخدم للنساء اللاتي في مرحلة ما قبل انقطاع الطمث
  • يستخدم وحده أو مع الأدوية الهرمونية الأخرى مثل تاموكسفين أو انستروزول

ما بعد علاج سرطان الثدي :

بعد انتهاء فترة العلاج يجب على المريض المتابعة الدورية لحالته مع الطبيب و تشمل المتابعة القيام بالفحوصات الجسدية و التحاليل و ذلك من أجل :

فحص تكرار الإصابة بالسرطان :

بعد انتهاء المصاب من علاج السرطان قد تحدث الإصابة بالمرض مرة أخرى وذلك لأن بعض الخلايا السرطانية الصغيرة التى لم يتم ملاحظتها قد تنمو و يزداد عددها مع مرور الوقت

علاج الآثار الجانبية الناتجة عن علاج السرطان و منها :

الآثار الجانبية الناتجة عن الجراحة :

  • الندبات الناتجة عن جراحة الثدى
  • تغير حجم و شكل الثدى
  • قد تصبح المنطقة حول مكان الجراحة أكثر صلابة

الآثار الجانبية الناتجة عن الإشعاع :

  • ألم فى الصدر
  • كحة جافة
  • صعوبة عند التنفس

الآثار الجانبية الناتجة عن العلاج الكيميائى :

  • مشاكل بالقلب ( يحدث فى حالة العلاج بدواء تراستوزوماب )
  • تعب
  • تنميل ووخز بالأطراف
  • زيادة فى الوزن

الآثار الجانبية الناتجة عن العلاج الهرمونى :

  • قد تسبب بعض الأدوية ( انستروزول , إكسيميستان , ليتروزول ) ضعف بالعظام لذا يجب على المريض عمل تحليل لكثافة الغظام بصورة دورية
  • قد يسبب العلاج بدواء التاموكسفين زيادة إحتمال الإصابة بسرطان الرحم لذا يجب القيام بعمل فحص الحوض سنوياً و يجب إخبار الطبيب عند حدوث نزيف أو أى أعراض أخرى.

نقص مناعة الجسم :

بعد العلاج الكيميائى او الإشعاعي تقل مناعة الجسم لمدة قد تصل إلى 9 أشهر بعد إنتهاء العلاج لذا يجب الحرص علي عدم التعرض لأي عدوى بكتيرية او فيروسية و قد يقوم الطبيب بوصف بعض الأدوية للوقاية من الإصابة بالبكتيريا او الفيروسات.

الإحتفاظ بالسجلات الطبية :

يجب على المريض الإحتفاظ بكل السجلات الطبية الخاصة به بعد إنتهاء العلاج للرجوع إليها عند الحاجة.

هل ترغب بمزيد من المساعدة للعناية بصحتك ؟

علاج الهرمونى لسرطان الثدى قد تكون له بعض الآثار الجانبية ولكن مع ذلك يجب الإلتزام بالجرعات والمواعيد التى يحددها الطبيب

ولمساعدتك فى الحصول على دوائك فى أى وقت تحتاجينه يوفر لك تطبيق شفاء إمكانية طلب كافة أدويتك لتصلك حتى عندك وبخدمة توصيل مجانية

كما يوفر لك خدمة التذكير بموعد الدواء لتجنب تأخير أى من جرعات الدواء

هل أعجبك المقال :