استسقاء الكلية | الأعراض والأسباب والعلاج

الجهاز البولي أحد أهم الأجهزة في جسم الإنسان، يتكون الجهاز البولي من الكليتين والحالبين والمثانة والقناة البولية وينتهي بفتحة البول، الكلى مسؤولة عن إنتاج البول عن طريق تنقية الدم يوميًا مرات عديدة، إذ تخرج السموم والأملاح الزائدة مع الماء من الكليتين عن طريق الحالبين إلى المثانة ثم منها إلى خارج الجسم، تراكم البول على الكلى وعدم خروجه لأي سبب ينتج عنه استسقاء الكلية (Hydronephrosis)، سنتعرف في هذا المقال إلى كل ما يخص الاستسقاء الكلوي من حيث الأسباب والأعراض والعلاج.

ما هو الاستسقاء الكلوي Hydronephrosis؟

هي حالة مرضية تتورم فيها الكلى وتتمدد نتيجة تراكم البول داخلها، يمكن أن تصيب هذه المشكلة كلية واحدة فقط أو الاثنتين، يمكن أن تحدث هذه المشكلة في أي عمر حتى أنها قد تصيب الأجنة في بطون أمهاتهم، وقد يلاحظ الطبيب ذلك خلال متابعة الحمل عن طريق الموجات فوق الصوتية.

" كاش باك 50% على طلبك الثانى"🔥

اشترى منتجات العناية المفضلة لك 🛍️️

يمكن علاج الاستسقاء الكلوي دون مشاكل، إذا اُكتشف في الوقت الملائم، وعالجه الطبيب بطريقة صحيحة، وفي حالة عدم علاجه قد يتسبب في تليف الكلى والإصابة بفشل كلوي.

ما هي أعراض استسقاء الكلية؟

في أحيان كثيرة لا يُكتشف الأمر إلا بالصدفة خلال الفحوصات الدورية، وأحيانًا قد تظهر بضعة أعراض، مثل:

  • آلام في الظهر أو أحد الجانبين أو كلاهما: قد تكون الآلام شديدة ومفاجئة، وقد تكون آلام متوسطة تظهر وتختفي بمرور الوقت، لكن في كل الأحوال قد تسوء الأعراض بعد شرب كمية كبيرة من السوائل.
  • أعراض التهاب مجرى البول: كالرغبة المتكررة في التبول، مع ألم خلال التبول، والشعور بالتعب والإرهاق، وارتفاع درجة الحرارة.
  • ظهور دماء في البول.
  • الغثيان والقيء.

أعراض استسقاء الكلية عند حديثي الولادة

في الحالات البسيطة لا تظهر أية أعراض على الطفل حديث الولادة، لكن إذا كانت الحالة متوسطة أو شديدة، فقد تظهر عليه بعض الأعراض التي ذكرناها سابقًا، مثل:

  • الحمى.
  • الغثيان.
  • ألم البطن.
  • آلام خلال التبول.

أعراض استسقاء الكلية عند الحامل

الاستسقاء الكلوي في الحمل غالبًا ما يكون فسيولوجيًا نتيجة الحمل نفسه، ولا يعبر عن مشكلة مرضية، وفي معظم الأحوال لا تظهر أية أعراض على الحامل، وفي حالة ظهور أعراض عليها قد تظهر ما ذكرناه سابقًا من أعراض مضافًا إليها تورم الأرجل.

 أعراض استسقاء الكلية

ما هي أسباب استسقاء الكلية؟

قد يحدث استسقاء الكلى بسبب أي مما يلي:

  • انسداد مجرى البول: إما من موضع ارتباط الحالب بالكلى وهو الأكثر حدوثًا، أو من موضع ارتبط الحالب بالمثانة.
  • الحصوات الكلوية: إذ إنها قد تتحرك من الكلى وتصل إلى الحالب وتسده.
  • الحمل: إذ إن الرحم المتضخم قد يضغط على الحالب في بعض المواضع.
  • أورام البروستاتا: إذ قد تتسبب أورام البروستاتا الحميدة في الضغط على الحالب.
  • الأورام السرطانية: سواء كانت في المثانة، أو الكلى، أو الرحم، أو المبيض أو البروستاتا.
  • رجوع البول إلى الخلف: في هذه الحالة يرجع البول من المثانة عبر الحالبين إلى الكلى، ما يتسبب في تراكمه على الكلى.

أسباب استسقاء الكلية عند حديثي الولادة

أحيانًا في شهور الحمل الأخيرة ينتج الجنين كمية كبيرة من البول ما قد يتسبب في تضخم الكلى، وفى بعض الحالات قد تكون المشكلة بسبب ارتجاع البول إلى الكلى أو بسبب حدوث انسداد في مجرى البول.

ما هو علاج استسقاء الكلية؟

يعتمد العلاج على عدة أمور، الأمر الأول التخلص من البول المتراكم وتخفيف الورم، وتجنب تلف الكلى، ثم علاج السبب وراء الاستسقاء، وفي السطور القادمة التفاصيل:

  • القسطرة: يستخدم الطبيب القسطرة البولية عن طريق الدخول من القناة البولية ثم إلى المثانة، وأحيانًا يكون الدخول من خارج الجسم مباشرة عبر جرح صغير، الهدف من القسطرة هو التخلص من البول المتراكم.
  • المضادات الحيوية: قد يلجأ الأطباء إلى استخدام مضادات حيوية في حالة ظهور أعراض التهاب مجرى البول على المريض لتجنب تلف الكلى.
  • الجراحة: في حالة وجود عيب بالحالب أو ورم أو حصوة يصعب إزالتها دون جراحة، قد يلجأ الأطباء إلى الجراحة لتجنب تكرار الأمر.
  • إزالة الكلى جراحيًا: في حالة كان التلف الحادث بسبب الاستسقاء كبيرًا.

علاج استسقاء الكلية

علاج استسقاء الكلية عند الأطفال

في حالة كان الاستسقاء عند حديثي الولادة قد ينتظر الطبيب فترة دون تدخل مع المتابعة بالأشعة والفحوصات، إذ إن كثير من الحالات تحل من تلقاء نفسها بعد فترة من الولادة.

وفي حالة كانت المشكلة لا تتحسن، أو ظهرت عند الطفل في مرحلة عمرية أكبر، فقد يلجأ الطبيب إلى:

  • القسطرة للتخلص من البول المتراكم.
  • المضادات الحيوية لعلاج العدوى أو الوقاية منها.
  • الجراحة.

علاج استسقاء الكلية عند الحامل

غالبًا لا يحتاج استسقاء الكلى عند الحامل إلى علاج، وفي بعض الأحيان قد يلجأ الطبيب إلى إجراء القسطرة البولية عدة مرات، لكن غالبًا ما تتحسن الأمور من تلقاء نفسها بعد أسابيع من الولادة.

علاج استسقاء الكلية بالأعشاب

استسقاء الكلى مشكلة تستدعي التدخل الطبي الفوري حتى لا تتفاقم الأمور ويفقد المصاب كليته.

قد تساعد بعض المواد الطبيعية على علاج الحصوات الكلوية التي قد تكون وراء الانسداد المسبب للحالة مثل:

  • الهندباء (dandelion): تشير الدراسات إلى أن الهندباء تساعد على خروج السموم من الجسم، وتدر البول، وتقي من الحصوات.
  • عشبة ذيل الحصان (Horsetail) : لها تأثير مدر للبول ولها خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للأكسدة يمكن أن تساعد في تعزيز صحة الجهاز البولي بشكل عام ويمكن أيضاً أن تساعد هذه التأثيرات الجسم على التخلص من حصوات الكلى.
  • عشبة القمح (Wheatgrass) : غنية بالعديد من العناصر الغذائية التى تساعد على تعزيز صحة الجسم بشكل عام كما أنها قد تساعد على تحسين تدفق البول مما يساعد في تمرير الحصوات.

هل استسقاء الكلى خطير؟

في حالة اكتشافه مبكرًا وعلاجه سريعًا لا يكون خطيرًا، لكن تأخير علاجه يجعله شديد الخطورة.

هل استسقاء الكلى خطير عند الحامل؟

عادةً يكون الأمر طبيعياً وليس خطيراً إذا كان بسبب الحمل أما فى بعض الحالات قد يكون لسبب مرضى.

هل يعالج استسقاء الكلية؟

أجل، يمكن علاجه.

المصادر:

شارك المقال
د. فاطمة رمضان
د. فاطمة رمضان

تخرجت من كلية الصيدلة جامعة الأزهر بتقدير امتياز عام 2015، عملت بالجامعة وبعدة صيدليات مجتمعية، كتبت أكثر من ألف مقال عن الصحة والتغذية والتربية والجمال والموضة.

المقالات: 40

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *